الارشيف / مصر اليوم / البشاير

وزيرة الهجرة تبحث مع عازر ساويرس إنشاء مركز تميز للتدريب من أجل التوظيف

  • 1/2
  • 2/2

استقبلت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، عازر ساويرس، رجل الأعمال المصري في فنلندا ورئيس شركة ADM الفنلندية للاستشارات، وذلك ضمن استراتيجية الوزارة لربط المصريين بالخارج بالوطن الام، وإدماجهم في خطط التنمية المستدامة بالدولة، لبحث التعاون مع وزارة الهجرة في تدشين المركز المصري الفنلندي لتدريب الشباب من أجل رفع كفاءتهم للتوظيف في السوق المصري والفنلندي.

جهود مكافحة الهجرة غير الشرعية

وذلك تنفيذاً لرؤية القيادة السياسية في تعزيز جهود مكافحة الهجرة غير الشرعية، بطرح فرص للهجرة النظامية الآمنة. وقد حضر اللقاء السفير إيهاب نصر مساعد وزيرة الهجرة للعلاقات الخارجية والتعاون الدولي، وسارة مأمون معاون وزيرة الهجرة للمشروعات، وسلمى صقر معاون الوزيرة للجاليات.

وفي السياق ذاته، رحبت وزيرة الهجرة باهتمام أبناء من المستثمرين في الخارج بالدفع بأنشطتهم الاستثمارية إلى الأسواق المصرية، والاهتمام ببناء الإنسان والإسهام في عملية التطوير والتحديث في الدولة، وذلك ضمن خطط مصر وجهودها في تحقيق التنمية المستدامة، وبشكل خاص الاستثمار في ملف التعليم والتدريب المهني.

وأكدت وزيرة الهجرة حرصها على متابعة تنفيذ مختلف التوصيات التي يتم طرحها من الجاليات المصرية بالخارج، مؤكده على أهمية برنامج “ساعة مع الوزيرة” الذي يوفر التعرف على كل ابناء الجاليات بما في ذلك الجاليات المقيمة في دول بعيدة وغير تقليدية لإقامة المصريين، والتي تسمح بالتعرف عليهم وربطهم بالوطن الام، وهو ما تم مع عازر ساويرس.

نقل الخبرة في مجالات التدريب المهني والفني

وتم مناقشة التعاون لنقل الخبرة في مجالات التدريب المهني والفني، وانشاء المركز المصري الفنلندي للتميز في مجال التدريب، واستعراض مناخ الاستثمار في مصر والميزات التي تمنحها الحكومة للمستثمرين خلال هذه اللقاءات.

وزيرة الهجرة تبحث مع عازر ساويرس إنشاء مركز تميز للتدريب من أجل التوظيف

وفي السياق ذاته، أوضحت السفيرة سها جندي أننا نعمل على إتاحة الفرص للمصريين في الخارج للاستفادة ودعم كافة الأفكار التي من شأنها أن تتيح فرص العمل للشباب، ضمن استراتيجية عمل الوزارة لمواجهة الهجرة غير الشرعية، ودعم الفئات الأولى بالرعاية، إذ يوفر التدريب والتأهيل فرص أفضل لمختلف الفئات، حيث تناولت سيادتها الحديث عن تجربة المركز المصري الألماني للتوظيف والهجرة وإعادة الإدماج، والتي تتيح فرص تدريب الشباب و الهجرة الآمنة، مشيرة إلى أن المصريين بالخارج لهم دور بارز في نقل الخبرات والاستفادة من جهودهم.

إنشاء مركز للتميز مصري فنلندي للتدريب المهني

ومن ناحيته، أعرب عازر ساويرس عن تقديره لدور السيدة الوزيرة ومتابعته لجهودها المتواصلة مع الجاليات المصرية في الخارج، ثم استعرض أبرز محاور مبادرته حول إنشاء مركز للتميز مصري فنلندي للتدريب المهني وفقا لأحدث المعايير العالمية وعلى غرار المركز المصري الألماني للتوظيف، مستفيدا من التجربة المتميزة للتعليم الفنلندي، باعتبار فنلندا الدولة رقم واحد في التعليم على مستوى العالم، مشيرا إلى إمكانية توفير تدريبية ممتدة من خلاله في عدد من المجالات المهنية والحرفية المختلفة باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي، ويمكن بعدها الحصول على شهادة معتمدة من فنلندا، والتي بدورها تحظى باعتراف رسمي في مختلف الدول.

وتابع ساويرس أنه قد هاجر الي فنلندا منذ نحو 30 عاما، ويدرك جيدا ما يمتاز به التعليم التقني في فنلندا، ولذلك حرص على طرح إمكانية التعاون أثناء لقائه بمعالي وزيرة الهجرة ضمن مبادرة “ساعة مع الوزيرة” عبر الفيديوكونفراس في الأيام الماضية، مضيفًا أن لديه مقترح مشروع أيضًا عكف على إعداده يتعلق بتوليد من حرارة باطن الأرض Geothermal Energy، واصفًا إياه بأنه مشروع مميز ونادر من نوعه، من شأنه ان يحقق عائدات لافتة، معلنا عن رغبته في المشاركة ضمن مجموعة رجال الأعمال المؤسسين للشركة الاستثمارية للمصريين بالخارج.

وفي ختام اللقاء، رحبت السفيرة سها جندي بمقترح إنشاء “مركز تميز” مصري فنلندي، أما فيما يتعلق بمشروع توليد الطاقة الحرارية من باطن الأرض Geothermal Energy، فقد وجهت السفيرة سها جندي بالاطلاع على المشروع المتكامل واستعدادها للتنسيق مع الجهات والوزارات المعنية لدراسته والنظر في فائدة تطبيقه.

كما اقترحت  وزيرة الهجرة بأن يجتمع عازر ساويرس مع مؤسسي شركة المصريين بالخارج وهم رجال الأعمال المصريين العشرة المقيمين بالخارج، ليطلع على أهداف الشركة وآلياتها والفرص المتوفرة فيها، خاصة أنها ستستثمر في قطاعات والزراعة والطاقة وإنتاج الإلكترونيات، وكذلك إطلاعه على محاور وأهداف مجلس شباب الباحثين والعلماء المصريين بالخارج المقرر أن تطلقه وزارة الهجرة قريبًا بعد الانتهاء من تشكيله رسميًا، وهو ما أعرب المستثمر المصري عن سعادته بأن يكون جزءًا من هذا المشروع الوطني الكبير.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البشاير ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البشاير ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا