عرب وعالم / خبرك نت

أمام مجلس الأمن، دعوة أممية لضبط النفس بعد الهجوم على

استمع مجلس الأمن إلى إحاطة من خالد خياري مساعد الأمين العام لشؤون الشرق الأوسط وآسيا والمحيط الهادئ، الذي شدد على ضرورة احترام حرمة المواقع الدبلوماسية والقنصلية وموظفيها في كل الحالات، واحترام سيادة الدول الأعضاء وسلامتها الإقليمية بما يتوافق مع القانون الدولي. 

وأشار المسؤول الأممي إلى الإحاطات التي يقدمها المبعوث الخاص لسوريا غير بيدرسون بشأن العنف المتواصل بلا هوادة على الأرض حيث تنشط 6 جيوش أجنبية، بما يؤثر على حياة المدنيين ويُبعد احتمال الحل السلمي للصراع.

وقال خالد خياري: “من ذلك، الهجمات الفتاكة المتزايدة على أهداف مرتبطة بإيران في ، نُسبت لإسرائيل، خاصة منذ بدء الصراع الحالي مع حماس في غزة في 7 تشرين الأول/أكتوبر. وفيما يندر أن تعلن إسرائيل مسؤوليتها عن أي من تلك الحوادث، إلا أن مسؤوليها أقروا مرارا بعملياتها العسكرية في سوريا وذكروا أن مزيدا من مثل تلك العمليات ستحدث في المستقبل”.

وناشد المسؤول الأممي مجلس الأمن مواصلة الانخراط مع جميع الأطراف المعنية لمنع مزيد من التصعيد وزيادة التوترات التي تقوض السلم والأمن الإقليميين.

وجدد خالد خياري دعوة الأمين العام للأمم المتحدة لجميع الأطراف المعنية بممارسة أقصى درجات ضبط النفس لتجنب مزيد من التصعيد. وقال إن أي إساءة تقدير…

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة خبرك نت ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من خبرك نت ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا