مصر اليوم / خبرك نت

بعد 12 يومًا من اختفائه.. نهاية صادمة لرحلة البحث عن الطفل أ


11:55 م


الخميس 16 مايو 2024

الإسكندرية – محمد عامر ومحمد البدري:

يكثف ضباط إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الإسكندرية جهودهم لكشف ملابسات واقعة العثور على جثة طفل داخل بالوعة صرف صحي بمنطقة القباري، وذلك بعد نحو 12 يومًا من تغيبه عن المنزل.

تلقى قسم شرطة مينا البصل إخطارًا من إدارة شرطة النجدة بورود بلاغ يفيد يفيد العثور على جثة طفل مبلغ بغيابه عن منزل قرابة الأسبوعين، وانتقل ضباط القسم رفقة الإسعاف إلى موقع البلاغ.

تبين من الفحص وجود جثة الطفل المدعو “أدهم ياسر محمود” عمره 4 سنوات ونصف داخل بالوعة صرف صحي بأحد الشوارع القريبة من منزله بجوار مسجد الهدى بمنطقة طابية صالح بالقباري غرب الإسكندرية.

وتبين من التحريات تلقى الأجهزة الأمنية بلاغًا من أسرة الطفل المذكور في 4 مايو الجاري يفيد اختفائه في ظروف غامضة، فيما شكلت الشرطة فريق لكشف غموض اختفائه قبل أن يعثر على جثمانه.

ولاقت واقعة العثور على جثة الطفل حالة من الصدمة والحزن بين أسرته وأهالي القباري، إذ كانت قد تصدرت صوره مواقع التواصل الاجتماعي على مدار الأيام الماضية وسط دعوات بعودته سالمًا إلى أسرته حتى فوجئوا بفاجعة وفاته.

تحرر المحضر اللازم بقسم شرطة مينا البصل، وجاري العرض على النيابة العامة للتحقيق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة خبرك نت ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من خبرك نت ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا