منوعات / صحيفة الخليج

«أوريغون».. «جنة مراقبي النجوم»

أصبحت منطقة نائية بولاية أوريغون الأمريكية «جنة مراقبي النجوم»، حيث توفر مناظر نقية لسماء الليل عبر مساحة 6115 كيلومتراً مربعاً، مما يجعلها الأكبر من نوعها.

وتعرف بأنها ذات كثافة سكانية منخفضة، ونائية جداً، وتتكون في المقام الأول من الأراضي العامة، وإنها منطقة صحراوية عالية تتميز بالأشجار المريمية والتغيرات المفاجئة في التضاريس، وهي موطن لمجموعة متنوعة من الحيوانات البرية الأمريكية الشهيرة مثل الأغنام الكبيرة والطيهوج المريمية. وتضمنت الشهادة، الصادرة عن «الجمعية الدولية للسماء المظلمة»، جهداً دام سنوات من قبل المسؤولين الفيدراليين، وأفراد المجتمع، والعديد من السلطات القانونية.

والمنطقة الأولى من إجمالي المساحة المقدمة للحصول على الشهادة تضم 2.5 مليون فدان في مقاطعة ليك، جنوب شرق ولاية أوريغون، وتبلغ مساحة المنطقة المعتمدة نحو نصف مساحة نيوجيرسي بمنطقة يشار إليها كثيراً باسم «منطقة أوريغون النائية»، والتي تعتبر جنة لمراقبي النجوم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة الخليج ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة الخليج ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا