حوادث / اليوم السابع

بدون متهم.. جثة تحت الأنقاض.. سر مقتل الممثلة إليزابيث شورت

لكل جريمة متهم يقوم بها مهما صغرت أو كبرت، لكن في حقيقة الأمر أن هناك بعض القضايا خالفت هذه القاعدة ووقعت الجريمة ولم يٌكشف عن الجاني أو المتهم.

حلقات جديد يقدمها على مدار 30 يوما في شهر الكريم، يناقش فيها أبرز القضايا التي قيدت " ضد مجهول" ولم يستدل فيها على متهم رغم مرور أعوام عديدة على ارتكابها.

-مقتل الممثلة إليزابيث شورت

في يناير 1947 بالولايات المتحدة الأميركية وقت جريمة مقتل الممثلة إليزابيث شورت


قضية جديدة مثيرة لم يعلم مرتكبها حتى الآن، فى هذه الحلقة نبرز قصة مقتل الممثلة الأمريكية "إلزابيث شورت" الشهيرة بـ"الداليا السوداء".

اكتشفت سيدة تدعى "بيتى" جثة مدفونة بإحدى الحدائق بلوس أنجلوس، سرعان ما انتشرأفراد وسيارات الشرطة فى المكان، وتجمع المارة وقد أصيب الجميع بالذهول، فقد كانت الجثة مشوهة ومقطعة بالكامل لنصفين من منطقة الوسط، وخالية من الدماء كأن القاتل قد قام بتصفية دماء ضحيته، وقد لاحظ رجال الشرطة رسم "ابنتسامة " على وجه "إلزابيث" عن طريق إحداث جروح على زوايا الفم، كما اكتشفت الشرطة وجود أثار حبال على اليدين والقدمين، ما يعنى تعرض المجنى عليها للتعذيب قبل القتل.

أثارت القضية ضجة كبيرة ليس فقط لارتباطها بممثلة سينما حسناء، ولكن لأن الشرطة تعاونت مع الصحف لنشر بعض القرائن أملاً في العثور على القاتل، وقد اعترف حوالي 60 رجلاً وعدد قليل من النساء بارتكاب الجريمة طمعا في الشهرة، لكن قوات الأمن أطلقت سراحهم لعدم كفاية الأدلة


وما أثار القضية غموضًا الذي صاحب حياة "إليزابيث شورت"، الأقاويل التى انتشرت فور وفاتها بأنها كانت حزينة للغاية بعد وفاة حبيبها ضابط الجيش خلال الحرب، ما جعلها تتعرف على الكثير من الرجال في "نوادي الجاز" التي كانت ترتادها ما جعل عملية التعرف على آخر شخص كان معها عملية مستحيلة للغاية، ولم يتم اكتشاف القاتل حتى وقتنا هذا لتقيد القضية ضد مجهول

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا