عرب وعالم / الامارات / صحيفة الخليج

تدخل «غينيس» بأكبر عدد من الراغبين في التبرع بالأعضاء

دبي - عهود النقبي

دخلت دولة العربية المتحدة، أمس الأربعاء، موسوعة غينيس للأرقام القياسية، بتسجيل أكبر عدد من الأشخاص الراغبين في التبرع بالأعضاء خلال ساعة واحدة، ما يعد إنجازاً عالمياً جديداً للبرنامج الوطني للتبرع وزراعة الأعضاء.

وأعلنت «غينيس» خلال الفعالية التي أقيمت بجامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية بدبي، عن تسجيل 4040 شخصًا من جنسيات متعددة في برنامج الإمارات للتبرع وزراعة الأعضاء، متجاوزين الرقم القياسي السابق والبالغ 3000 شخص.

وقال الدكتور علي العبيدلي، رئيس اللجنة الوطنية للتبرع وزراعة الأعضاء، إن البرنامج الوطني للتبرع وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية «حياة»، يعد منظومة وطنية لتعزيز جهود التبرع وفق أعلى المعايير والممارسات العالمية في الإمارات والمنطقة، حيث تعمل بالتنسيق مع مختلف الشركاء الاستراتيجيين محلياً وعالمياً لإنقاذ الأرواح ومواصلة الارتقاء بصحة وسلامة المجتمع وتحسين جودة الحياة.

ويمثل البرنامج تكاتفاً لجهود العديد من الجهات الاتحادية والمحلية، بما في ذلك ووقاية المجتمع، ودائرة الصحة بأبوظبي وهيئة الصحة بدبي وشركة أبوظبي للخدمات الصحية وكليفلاند كلينيك أبوظبي ودبي الصحية ومؤسسة الإمارات للخدمات الصحية، وجميع المنشآت الصحية الحكومية والخاصة في مختلف أنحاء الدولة والكثير من الجهات المعنية الأخرى.

وأشار العبيدلي إلى حرص الإمارات على تحقيق الريادة العالمية في مجال التبرع وزراعة الأعضاء وفق رؤية واستراتيجيات واضحة من خلال إطلاق البرامج النوعية، والتي تعكس مستوى التقدم المنجز الذي أحرزته الدولة على صعيد منظومتها الصحية، التي تشهد تطوراً متسارعاً واستقطاب الخبرات العالمية.

واستضاف برنامج «حياة» المتبرع حسين الشبيب، الذي تبرع بكليته إلى طفل سعودي (6 سنوات) قبل خمسة أسابيع، وذلك بعد أن ظهر الطفل عبر مقطع عبر وسائل التواصل الاجتماعي برفقة والدته التي كانت تطالب بإنقاذ طفلها، الأمر الذي جعل حسين لا يتردد باتخاذ القرار بالتبرع بكليته لسبب إنساني بحت دون أن يكون هناك رابط يجمعه بهذا الطفل، والقرار كان مدعوماً وبشكل كلي من أسرته وبالتحديد زوجته التي لم تعارض الفكرة على الإطلاق؛ بل أنها شجعته على عدم التقاعس والبدء فوراً في الإجراءات.

وشكّلت تلك الخطوة فارقاً في حياة حسين، حيث إنه وصف حالته الصحية بأنها أصبحت أفضل بعد القيام بهذه الخطوة، وأنه كان ينتظر أن يحقق أمراً كهذا في حياته، وهذا الطفل كان سبباً في أن يشعر بالرضا عن نفسه، وأنها مسؤولية إنسانية من الواجب أن يتمتع بها البشر بين بعضهم لبعض.

وأكد حسين الشبيب، أنه على تواصل مع أهل الطفل، مؤكداً أنه بصحة جيدة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة الخليج ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة الخليج ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا