عرب وعالم / الامارات / الامارات اليوم

رياضيون: المنتخب بحاجة إلى عمل كبير رغم التأهل للتصفيات الحاسمة

  • 1/2
  • 2/2

xأكد رياضيون ومحللون أن تأهل المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، رسمياً، إلى الدور الحاسم من تصفيات كأس العالم 2026، بعد تصدره منافسات المجموعة الثامنة بالعلامة الكاملة (12 نقطة)، قبل انتهاء التصفيات بجولتين، لا يعني أن المنتخب بات جاهزاً لخوض الدور الحاسم الذي سيجمع أفضل 18 منتخباً في آسيا، سيتم تقسيمها إلى ثلاث مجموعات، يتأهل منها الأول والثاني إلى كأس العالم مباشرة، بينما تجري تصفيات على بطاقتين أخريين.

وأنهى المنتخب التصفيات بالعلامة الكاملة بفوزه على جميع المنافسين في المجموعة (فاز على نيبال 4-صفر)، وعلى (البحرين 2-صفر)، وعلى اليمن (2-1، و3-صفر، ذهاباً وإياباً)، كما بدا المنتخب بأفضل صورة في مباراته الأخيرة أمام اليمن التي أقيمت بمنطقة الخبر في ، ضمن الجولة الرابعة لحساب المجموعة الثامنة، وتبقى لـ«الأبيض» جولتان أمام نيبال والبحرين في يونيو المقبل، ستكونان بمثابة تحصيل حاصل.

وقال رياضيون لـ« اليوم» إن المنتخب قدم مستوى فنياً مقنعاً في مباراة اليمن الأخيرة، خصوصاً في الشوط الأول الذي سجل خلاله الأهداف الثلاثة، مؤكدين أن المنتخب غيّر الصورة التي ظهر عليها في مباراة الذهاب التي أقيمت في أبوظبي، رغم فوزه وقتها في المباراة بهدفين مقابل هدف، معتبرين أن هناك تحسناً في أداء المنتخب، لكنه لايزال بحاجة إلى عمل كبير خلال الفترة المقبلة، خصوصاً على صعيد معالجة الأخطاء والسلبيات وتطوير الأداء وثبات التشكيل الأساسي.

وأشاد الرياضيون بالتعديلات والاختيارات الموفقة لمدرب المنتخب البرتغالي باولو بينتو للتشكيلة التي خاضت المباراة الأخيرة، «إذ كان لهذه التشكيلة ونوعية اللاعبين الذين خاضوا المباراة، إضافة لطريقة اللعب المناسبة، دور مؤثر في الصورة الجيدة التي بدأ عليها المنتخب».

تطور ملحوظ

من جانبه، أكد المدرب الوطني في كرة القدم معتز عبدالله، أن هناك تطوراً ملحوظاً في شكل وأداء المنتخب، بغض النظر عن المنتخبات التي يلعب أمامها، سواء كان المنتخب اليمني أو غيره، معتبراً أن الكل يبحث عن الأداء الجيد، لكن هذا الأمر مرتبط بتحسن النتائج، مشدداً على أنه في ظل تحسن نتائج المنتخب بشكل إيجابي، بجانب تقبل الشارع الرياضي الوضع الجديد، فإن بإمكان المنتخب الذهاب بعيداً في أي حدث كروي.

وقال: «عندما يتطور أداء المنتخب، يصبح بإمكانه مقارعة المنتخبات الكبيرة في آسيا، والتفوق عليها، وهو حالياً يسير بثبات في هذا الاتجاه».

ورأى معتز عبدالله، أن المسألة ليست مجرد تأهل للمرحلة المقبلة من تصفيات المونديال، وإنما أيضاً الأمر مرتبط ببناء منتخب قوي يحقق نتائج إيجابية.

ورداً على سؤال بشأن التغييرات التي يقوم بها المدرب في التشكيل من مباراة إلى أخرى، أكد أن المدرب بينتو يقوم بإحداث هذه التغييرات بناء على حاجته لكل لاعب، وفقاً لظروف كل مباراة.

تناغم اللاعبين

وقال مدرب المنتخب الوطني الأسبق، الدكتور عبدالله مسفر، إن المنتخب قدم خلال مباراته الأخيرة أمام اليمن أداء فنياً مميزاً، خصوصاً في الشوط الأول، كونه لعب بتوازن من خلال تحركات لاعبيه داخل الملعب، وتناغمهم بين الدفاع والهجوم، مشدداً على أن اختيار المدرب بينتو التشكيلة التي خاضت المباراة كانت موفقة، وهي الأفضل للمنتخب خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف مسفر: «ستة لاعبين شاركوا في التشكيلة الأساسية في مباراة الإياب، بعدما كانوا بدلاء في مباراة الذهاب بأبوظبي، وهذا يعد تطوراً إيجابياً، رغم أهمية استقرار التشكيلة للمحافظة على انسجام اللاعبين».

وتابع مسفر: «هناك تحسن في أداء المنتخب، لكنه لايزال بحاجة إلى عمل كبير، والفوز شيء إيجابي، ويجعل المدرب يركز أكثر في عمله، لاسيما على صعيد تطوير الأداء ومعالجة جميع الأخطاء التي حدثت في الفترة الماضية».

ترابط الخطوط

من جانبه، قال اللاعب الدولي السابق المحلل الفني عبدالرحمن محمد، إنه يبارك للمنتخب التأهل إلى المرحلة المقبلة من الدور الحاسم بتصفيات المونديال، وكذلك حجز مقعده في نهائيات كأس آسيا المقبلة، مضيفاً: «التغييرات الستة التي قام بها المدرب في التشكيلة كانت جيدة، وكذلك أسلوب اللعب الذي اتبعه المدرب في مباراة اليمن الأخيرة كان جيداً، بجانب أنه كان هناك عطاء ممتاز من قبل اللاعبين، فضلاً عن ترابط خطوط المنتخب، إلى جانب تنوع الهجمات من الأطراف ومن العمق، إضافة إلى أن الضغط الأمامي الذي مارسه المنتخب على مرمى اليمن، والانتشار الجيد في الملعب، هي كلها أمور إيجابية يجب البناء عليها في المباريات المقبلة».

وتابع: «في الشوط الثاني انخفض أداء المنتخب، لكن المدرب بينتو تفادى حدوث إرهاق على اللاعبين بسبب المجهود الذي بذلوه في الشوط الأول، حيث قام بإجراء خمسة تغييرات في الشوط الثاني، لإعطاء فرصة للاعبين آخرين للمشاركة في المباراة، وإراحة بعض اللاعبين الأساسيين».

وأضاف: «من إيجابيات المنتخب التي ظهرت أخيراً، خصوصاً في مباراة اليمن، استمرار سلطان عادل في تسجيل الأهداف، إذ أصبح مهاجماً يعتمد عليه، بجانب الترابط في خطوط المنتخب، خصوصاً من الناحية الدفاعية».

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الامارات اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الامارات اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا