عرب وعالم / الامارات / الامارات اليوم

مطعم يحدد أعمار زبائنه بفوق الـ 30 ... لتجنب الدراما

  • 1/2
  • 2/2

 

قرر أحد المطاعم الأمريكية فرض قيود عمرية على زبائنه، تحرم صغار السن من دخوله "لتجنب دراما اليافعين " وفقا لما صرحت به إدارته.

وقرر صاحب مطعم بليس الراقي في فلوريسانت بولاية ميسوري فرض قيود عمرية بحيث تكون زبائنه من النساء بعمر  30 عامًا على الأقل للدخول، والرجال 35 عامًا على الأقل.

وافتتح مارفن بات، 36 عامًا، وزوجته متجر بليس قبل أسبوعين فقط، مصرا على منح تجربة مميزة للناضجين حيث اعتبر أن محله "يمثل السعادة الخالصة والمدينة الفاضلة النقية. إنه منزل بعيد عن المنزل. يمكنك أن تأتي إلى هنا وتشعر وكأنك في منتجع بالفعل".

ويقدم المطعم طعاما من مطبخ غرب إفريقيا ومنطقة البحر الكاريبي لكن شهرته ذاعت بعد وضع شروطه العمرية التي أثارت غضبا على وسائل التواصل.

لكن إيريكا رودس، مساعدة المدير دافعت عن السياسة بقولها "إنه مجرد شيء يأتي كبار السن للقيام به ويقضون ساعة سعيدة، ويأتون ويحصلون على بعض الطعام الجيد ولا داعي للقلق بشأن بعض الشباب الذين يجلبون بعضًا من تلك الدراما".

بدوره قال بات إنه ليس قلقًا بشأن أي تراجع في الزبائن فيما يتعلق بسن الدخول، مشيرا أن العملاء الحاليين لا يشتكون، وقال: "بالطبع، تلقينا ردود فعل عنيفة قليلاً، لكن لا بأس بذلك لأننا ملتزمون بقواعدنا".

سيتعين على كل من يدخل المطعم إظهار هويته للمضيفة أو الحارس في مقاطعة سانت لويس بعد الساعة 7 مساءً، من الأربعاء إلى الأحد.

وبالنسبة لأي شخص صغير جدًا لتناول الطعام في بليس، فإن المطعم جاهز للترحيب به في السنوات القادمة وفقا للمالكين.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الامارات اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الامارات اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا