عرب وعالم / السعودية / المواطن

أرامكو تخطط للتوسع بمحطات الوقود البحرية في

  • 1/2
  • 2/2

تخطط شركة أرامكو ، للتوسع في الاستثمار بمحطات الوقود البحرية، بعد تقييم نتائج وكفاءة الأداء التشغيلي لمشروع محطة “أرامكو مارينا” على البحر الأحمر.

أول محطة بحرية بالسعودية

افتتحت الشركة في 9 مارس الجاري، “أرامكو مارينا” أول محطة بحرية لها في السعودية والتي تحمل الهوية الجديدة للعلامة التجارية الخاصة بمحطات الشركة، وتزوّد المحطة اليخوت والقوارب بالوقود في نادي اليخوت بجدة على ساحل البحر الأحمر، وذلك تزامنًا مع انطلاق سباق جائزة السعودية الكبرى للفورمولا 1.

قد يهمّك أيضاً

قالت “أرامكو” السعودية، أمس السبت: إنها تسعى لزيادة حصتها السوقية في قطاع التجزئة في المملكة عبر العمل المستمر لتخطيط شبكات ومواقع المحطات بما فيها المحطات البحرية، موضحة أنها تعمل على دراسة وتقييم الجدوى الاقتصادية للمشاريع بشكل مفصل، بحسب “بلومبرغ”.

إستراتيجية أرامكو

أضافت الشركة: “نملك إستراتيجية واضحة وفعالة في مجال سوق تجزئة الوقود التي تعتبر امتدادًا لتعزيز إستراتيجية الشركة في سلسلة القيمة بقطاع التكرير والكيميائيات والتسويق على المستوى العالمي، ويتمثل أهم جوانب الإستراتيجية في نشر علامات الشركة التجارية، بما في ذلك محطات خدمات بيع الوقود بالتجزئة، وتمكين وضع منتجات الوقود المختلفة، التي تشمل البنزين والديزل في الأسواق العالمية المستهلكة”.

تحتوي محطة الشركة الجديدة في نادي اليخوت بجدة على الديزل والبنزين 95 وتبلغ التشغيلية لها 65 مليون لتر سنويًّا، وتخدم جميع الفئات من اليخوت التي تصل مقاساتها إلى 120 مترًا، إضافة إلى القوارب والدبابات البحرية، وتعمل المحطة على مدار 12 ساعة في اليوم.

الارتقاء بمستوى قطاع التجزئة

أكدت الشركة أيضًا عزمها الارتقاء بمستوى أعمالها في قطاع تجزئة الوقود في المناطق الجغرافية التي تتمتع بمعدلات نمو مرتفعة، وفي الأسواق التي توفر المناسبة لنشر علاماتها التجارية، وتسهم في تعزيز وضع منتجاتها.

أكملت “أرامكو” في مطلع الشهر الجاري، عملية الاستحواذ على 100% من شركة “إسماكس” للتوزيع العاملة في مجال تجارة التجزئة للوقود ومواد التشحيم المتنوعة في تشيلي، وتُعد هذه الصفقة بمثابة أول استثمار للشركة في أعمال التجزئة في أمريكا الجنوبية، التي تدعم هدف الشركة الإستراتيجي في تعزيز سلسلة القيمة الخاصة بها في قطاع التكرير والكيميائيات والتسويق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المواطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المواطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا