تكنولوجيا / التقنية بلا حدود

أبل تقوم بتسوية دعوى قضائية تتهم شركة ناشئة بسرقة أسرارها التجارية ومهندسيها

  • 1/2
  • 2/2

عندما تتورط شركة أبل في دعوى قضائية بشأن سرقة الأسرار التجارية أو انتهاك براءات الاختراع، فهي ليست دائمًا المدعى عليه.

على سبيل المثال، أفادت رويترز أن شركة أبل تخطط لتسوية دعوى قضائية رفعتها ضد شركة Rivos الناشئة للشرائح متهمة الأخيرة بسرقة الأسرار التجارية من شركة أبل العملاقة التي يقع مقرها في كوبرتينو.

وذكرت كل من أبل وRivos التسوية في ملف مشترك تم تقديمه إلى المحكمة الجزئية الأمريكية للمنطقة الشمالية من كاليفورنيا. ستسمح التسوية لشركة أبل بالاطلاع على أنظمة Rivos واستعادة أي معلومات سرية تجدها.

وقالت الشركتان أيضًا في الملف إنهما وقعتا اتفاقية من شأنها تسوية القضية“. يطلب التسجيل أيضًا من المحكمة مواصلة وقف هذا الإجراء وإلغاء جميع المواعيد النهائية المعلقة حتى 15 مارس 2024، وهو الوقت الذي يتوقع فيه الطرفان اكتمال هذه الأنشطة“.

رفعت شركة أبل دعوى قضائية ضد شركة Rivos في الأصل في عام 2022 واتهمت أبل بتوظيف العشرات من مهندسيها أثناء استخدام معلومات أبل السرية لإنشاء تقنية النظام على للشرائح” (SoC) للتنافس معها.

تضع الشرائح مكونات حواسب متعددة في شريحة واحدة مثل وحدة المعالجة المركزية (CPU) ووحدة معالجة الرسوميات(GPU).

واشتكت شركة أبل في الدعوى التي رفعتها من أنها أنفقت مليارات الدولارات وأكثر من 10 سنوات من البحث لتطوير تصميمات الشرائح الخاصة بها والتي تقول أبل إنها أحدثت ثورة في عالم الحوسبة الشخصية والمحمولة“.

من جانبها، نفت شركة Rivos مزاعم شركة أبل، وادعت أن الشركة المصنعة لهواتف آيفون سعت إلى معاقبة شركة Rivos وأي موظف في شركة أبل قد يسعى للعمل هناك منذ اللحظة التي علمت فيها شركة أبل بالشركة الناشئة الواعدة”.

وقامت شركة Rivos بمقاضاة شركة أبل في شهر سبتمبر الماضي متهمة شركة التكنولوجيا العملاقة بـ المنافسة غير العادلة“.

وفي الدعوى الأصلية، زعمت شركة أبل أنه بدءًا من يونيو 2021، بدأت Rivos حملة منسقة لاستهداف موظفي أبل الذين لديهم إمكانية الوصول إلى معلومات الملكية والأسرار التجارية لشركة أبل حول تصميمات الشرائح الخاصة بشركة أبل.”

كما اتهمت شركة أبل موظفيها السابقين باستخدام محركات أقراص USB المحمولة لنقل البيانات إلى أجهزة الحواسب المحمولة الشخصية الخاصة بهم.

بالإضافة إلى ذلك، تمت سرقة بعض المعلومات من أبل من خلال استخدام ميزة AirDrop من أبل والتي مكنت من إرسال الملفات إلى أجهزة آيفون الشخصية للموظفين الذين غادروا أبل إلى Rivos.

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة التقنية بلا حدود ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من التقنية بلا حدود ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا