عرب وعالم / السعودية / صحيفة سبق الإلكترونية

الجاسر يقف على حركة القطارات وتنقل المعتمرين خلال العشر الاواخر من

تم النشر في: 

01 أبريل 2024, 2:29 مساءً

وقف معالي النقل والخدمات اللوجستية رئيس مجلس إدارة الخطوط الحديدية "سار" المهندس صالح بن ناصر الجاسر، اليوم الأثنين؛ على مركز التشغيل والتحكم بقطار الحرمين السريع بمدينة ، حيث تفقد حركة القطارات والخدمات المقدمة للمعتمرين والزوار، برفقته الرئيس التنفيذي للخطوط الحديدية (سار) الدكتور بشار المالك.

واطلع معالي الجاسر في جولته الميدانية على خدمات مركز التشغيل والتحكم وآلية تنظيم حركة القطارات على شبكة السكك الحديدية بأكملها، وإدارة التشغيل الآمن للقطارات وفق جداولها الزمنية ، بإعتماد أعلى معايير الأمن والسلامة كما استمع معالي الجاسر إلى شرح من مشرف مركز التحكم والتشغيل عن دور المركز في تخطيط وتنظيم حركة القطارات على المسار الحديدي  ومراقبة حركة ومواقع  القطارات واتجاهاتها؛ بعد ذلك استقل معالي رئيس مجلس إدارة " سار"، رحلة لقطار الحرمين السريع من محطة السليمانية بجدة الى محطة قطار الحرمين السريع في مطار الملك عبدالعزيز الدولي، حيث اطلع على سير العمليات التشغيلية لقطار الحرمين السريع في المحطتين خلال العشر الاواخر من المبارك والتقى بعدد من الركاب المسافرين، كما تضمنت الجولة الميدانية لمعاليه، الخدمات المقدمة في صالات محطة القطار وانسيابية حركة الركاب.

وفي ختام الجولة وجه معالي الجاسر شكره للعاملين في الخطوط الحديدية(سار) على كفاءة الأداء موجهًا بتوفير التشغيلية الكافية خلال موسم العمرة ورفع الجاهزية وتكثيف الأداء وتسهيل حركة تدفق المعتمرين والزوار والمسافرين وفق أعلى معايير الجودة والتنقل الآمن، تنفيذًا لتوجيهات القيادة الرشيدة بتقديم أرقى الخدمات لضيوف الرحمن خلال شهر رمضان المبارك.

يذكر أن الخطوط الحديدية السعودية أعلنت عن الخطة التشغيلية لقطار الحرمين السريع حيث رفعت السعة المقعدية للقطار بنسبة ٢٦٪ مقارنة بالعام ١٤٤٤هـ لتصل إلى ١.٣٣ مليون مقعد تم إتاحتها على متن ٢,٧٤٨ رحلة، في الوقت الذي تمت به مراعاة الطلب العالي للرحلات حيث ستصل الرحلات في أيام الذروة إلى ١٢٠ رحلة في اليوم الواحد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا