منوعات / البشاير

الشعب البريطاني يحمل الملك رسالة إلى أميرة ويلز بقداس الفصح

كتب: شيرين عصملي

حمل الشعب البريطاني الملك أطيب تمنيات لأميرة ويلز، في عيد الصفح، وخاصة بعد أنباء مرضها الخطير التي أحزن العالم أجمع.

فالبرغم من تغيبها عن قداس الفصح، كانت كيت ميدلتون الغائبة الحاضرة بقوة، فالجماهير التي اصطفت في الخارج للترحيب بالملك تشارلز حملوه “أطيب التمنيات” إلى أميرة ويلز.

عيد الصفح

وبينما حضر الملك القداس الأحد في الكنيسة، لم يحضر ابنه الأمير وليام وعائلته. إذ تواصل كيت علاجها من مرض السرطان على انفراد مع زوجها وأطفالهما الثلاثة الصغار في منزلهم الريفي – حيث يمكنهم “الانفصال عن العالم والمضي قدمًا”.

قال الملك إنه “فخور جدًا” بالأميرة لشجاعتها في التحدث علنًا، ويقال إنه “على اتصال وثيق مع زوجة ابنه المحبوبة”.

عيد الصفح

وحيا ملك الحاضرين خلال جولة غير مخطط لها بعد قداس عيد القيامة في كنيسة في وندسور الأحد في أول ظهور علني له في حدث ملكي منذ تشخيص إصابته بالسرطان في فبراير شباط.

وصافح تشارلز (75 عاما)، وعلى وجهه ابتسامة وبرفقة الملكة كاميلا، عشرات تجمعوا خارج كنيسة القديس جورج حيث دُفنت والدته الراحلة الملكة إليزابيث.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البشاير ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البشاير ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا