اقتصاد / اليوم السابع

ماذا حدث بأسواق النفط خلال أسبوع؟.. ارتفاع أسعار الخام

 نشرت منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول، "أوابك"، المستجدات الأسبوعية بأسواق النفط العالمية، حيث سجلت أسعار النفط الخام الأجلة مكاسب أسبوعية، بلغت نسبتها نحو 2.4% لخام برنت ونحو 3.2% لخام غرب تكساس، وتصل إلى أعلى مستوياتها منذ شهر أكتوبر 2023.

وذكر التقرير ،أن أهم العوامل الرئيسية التي ساهمت في ارتفاع أسعار النفط الخام التوقعات بشأن إبقاء مجموعة دول أوبك + على سياساتها الإنتاجية الحالية دون تغيير وهو ما يعني استمرار مسار الإنتاج الطوعية البالغة 2.2 مليون برميل يوميا حتى نهاية شهر يونيو 2024، بهدف دعم استقرار وتوازن أسواق النفط العالمية.

وأضاف التقرير ،أيضا تصاعد استهداف البنية التحتية للطاقة في روسيا، الذي تسبب في توقف نحو 14% من إجمالي طاقتها التكريرية، وأثار المخاوف بشأن انقطاع الإمدادات ،استمرار تعافي نشاط مصافي تكرير النفط في الولايات المتحدة الأمريكية، ليصل معدل تشغيلها إلى 88.7% وهو أعلى مستوى مسجل لها منذ شهر يناير الماضي.

وتابع التقرير،انخفاض عدد منصات الحفر الأمريكية للأسبوع الثاني على التوالي وبمقدار 3 حفارات لتصل إلى 506 حفارة، وهو مؤشر مبكر على إمكانية تراجع إمدادات النفط المستقبلية.

وأشار التقرير ،إلى أن تلك العوامل التى ساهمت فى ارتفاع أسعار النفط تضمنت، التوقعات بشأن عدم توجه مجلس الاحتياطي الفيدرالي نحو خفض أسعار الفائدة في المدى القريب، وهو ما قد يضر بالطلب على النفط.

أما فيما يتعلق بالعوامل الأخرى التي حدث من ارتفاع أسعار النفط الخام فتضمنت ارتفاع مخزونات النفط الخام التجارية الأمريكية بشكل غير متوقع بلغ نحو 3.2 مليون برميل ،مدفوعة بالزيادة في حجم واردات النفط وتراجع الصادرات وارتفاع مخزونات الغازولين الأمريكية بحوالي 1.3 مليون برميل، وهو أول ارتفاع لها في نحو شهرين، على خلفية تباطؤ الطلب المحلي للأسبوع الثاني على التوالي.

وتابع التقرير،الآمال بشأن إمكانية تراجع حدة التوترات الجيوسياسية المتصاعدة في الشرق الأوسط. وهو ما قد يساهم في تأمين مرور تجارة النفط عبر البحر الأحمر وتجنب استهدافها ،ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي مقترباً من أعلى مستوى له في 6 أسابيع، وهو ما يجعل النفط الخام أكبر تكلفة لحاملي العملات الأخرى، وقد يحد من الطلب على النفط.

وصعدت أسعار النفط بنحو ملحوظ فى آخر جلسات شهر مارس الخميس، فى ظل استمرار التوترات الجيوسياسية فى العالم.

وعند التسوية الخميس، صعدت العقود الآجلة للخام الأمريكي بنسبة 2.24% وأنهت التداولات عند 83.17 دولار للبرميل، وحققت العقود بذلك مكاسب شهرية بلغت نسبتها 7.4%.

في حين صعدت العقود الآجلة للخام العالمي مزيج "برنت" بنسبة 1.85% إلى 87 دولارا للبرميل، وحققت العقود خلال مارس الجاري مكاسب بنسبة 7.15%.

وتترقب الأسواق اجتماع مجموعة "أوبك+"، التي تنفذ تخفيضات في إنتاج الخام لبث الاستقرار في سوق النفط العالمية.

ومعظم الأسواق أغلقت الجمعة 29 مارس 2024 بمناسبة عطلة الجمعة العظيمة، ومن المقرر استئناف التداولات غدا الاثنين 1 أبريل 2024.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا