عرب وعالم / الامارات / الامارات اليوم

يزيد زخم قطاع التجزئة في دبي

  • 1/2
  • 2/2

 شهدت قطاعات تجارية مختلفة لا سيما التجزئة انتعاشا ملحوظا خلال شهر المبارك في دبي، حيث زادت حركة التسوق وارتفعت مبيعات مختلف السلع والمنتجات، الأمر الذي يرتبط بمجموعة من الأمور على رأسها زيادة الطلب على المواد الغذائية، وتغير أنماط ومعدلات الاستهلاك خلال شهر رمضان، وذلك لارتباط الشهر الكريم بالعديد من العادات والتقاليد التي تتطلب تحضير وجبات الإفطار والسحور.

 وترتفع خلال الشهر لا سيما في الأيام الأخيرة منه مبيعات الملابس، إذ يحرص الكثير من الناس على شراء ملابس جديدة احتفالا بقدوم شهر رمضان وعيد الفطر المبارك، إضافة إلى ذلك ينتعش سوق الهدايا على اختلافها ويكتسب هذا الجانب زخما إضافيا، كون كثير من الوافدين يفضلون قضاء إجازة في بلدانهم، ما يجعل الطلب على الهدايا كبير.

 وخلال شهر رمضان تقدم أغلب المتاجر والمَحَالّ التجارية في دبي، والإمارات بشكل عام، وعروضا ترويجية على مختلف السلع والمنتجات، إذ يُعدّ ذلك أحد أهم العوامل التي تجذب المتسوقين وتزيد من حركة التسوق.

 ويمكن للمتسوقين خلال شهر رمضان الاستفادة من العروض الترويجية على مختلف السلع، بدءا من أغراض البقالة والأغذية، مرورا بالتخفيضات على الألبسة والمفروشات وغيرها.

 وفي ما ينتظر كثيرون الشهر الفضيل للاستفادة من العروض الخاصة التي تطلقها مختلف الوكالات من أجل شراء سيارة جديدة، فإن العروض تتنوع ما بين الخصومات وعروض على الصيانة والضمان، إضافة إلى العروض التي تقدمها البنوك أو الوكالات للحصول على أسعار تمويل تفضيلية تصل في كثير من العروض إلى فوائد صفرية.

 وخلال الشهر، تكثف مؤسسة دبي لحماية المستهلك والتجارة العادلة، إحدى مؤسسات دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، زياراتها الميدانية على الأسواق للتأكد من جاهزيتها لتلبية الطلب المرتفع خلال هذه الفترة، فضلا عن مطابقة الأسعار ما بين المعروض على الرفوف وصناديق الدفع.

 وتشدّد المؤسسة، في إطار هذه الجولات التفتيشية والحملات التوعوية، على أهمية وضع رقم حماية المستهلك في موقع واضح للمستهلكين، فضلا عن التأكد من عرض أرقام وبيانات الاتصال الخاصة باستقبال شكاوى الجمهور لدى المتاجر، بما يُعزز وعي جميع الأطراف بحقوقهم وواجباتهم، ويضمن الالتزام بالأسعار المحددة خلال هذه الفترة من العام.

 وتشهد دبي مجموعة واسعة من العروض والفعاليات، بما في ذلك الإضاءة والألعاب النارية والعروض الموسيقية وذلك في إطار حملة "رمضان في دبي".

 ويشهد شهر رمضان مجموعة كبيرة من خيارات الإفطار والسحور، كما تقدم الفنادق والمطاعم وكذلك الخيم الرمضانية لسكان وزوار دبي.

 وتحتفي مراكز التسوق في جميع أنحاء المدينة بأجواء وروح الشهر الكريم، كما ينطوي الشهر على خصومات للتسوق عبر الإنترنيت، كحملة "التخفيضات الإلكترونية الكبرى" التي نظمها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة.

 

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الامارات اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الامارات اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا